تأجيل دعوى بطلان بيع حديد الدخيلة لأحمد عز إلى 16 ديسمبر المقبل

عدالة

أرجأت هيئة مفوضى بمجلس الدولة، نظر الدعوى، المقامة من وائل حمدى السعيد المحامى, والتى يطالب فيها ببطلان بيع أسهم شركة حديد الدخيلة لأحمد عز، أمين تنظيم الحزب الوطنى المنحل إلى جلسة 16 ديسمبر المقبل.

 كان وائل حمدى أقام الدعوى، ضد كل من وزير المالية، ووزير البترول والثروة المعدنية، ووزير التجارة والصناعة، ورئيس الجهاز المركزى للمحاسبات، ورئيس البورصة المصرية بصفتهم، والممثل القانونى لشركة حديد عز الدخيلة للصلب، وأحمد عبدالعزيز أحمد عز بصفته وبشخصه.

 وكشفت الدعوى أن هذه الصفقة تمت من خلال اتفاق بين المسئولين وأحمد عز عن طريق قيام إدارة الجمارك بمطالبة الشركة بمبلغ 280 مليون جنيه، وتم الادعاء بأن الشركة غير قادرة على السداد.

 وأوضحت أن الشركة قامت بالاتفاق مع وزارة الصناعة والشركة القابضة بزيادة رأسمالها بمقدار 450 مليون جنيه مخصصة حصريا لشركة عز فقط بالأمر المباشر ودون مزايدة وقام عز بشراء السهم الواحد بمائة جنيه، وكمية قدرها 4 ملايين سهم.

 

 
بواسطة belaad بتاريخ 17 سبتمبر, 2013 في 12:41 صباحًا | مصنفة في حوادث | لا تعليقات

اترك تعليقا