د. هبه الديب تكتب : 44 قبلة على جبين الإمارات

12367046_10153840404678184_230671646_n

في ظل احتفالات دولة الإمارات العربية المتحدة بعيدها الوطني الـ 44، تمنيت لهذا الوطن الشقيق الأمن والأمان والازدهار والاستقرار، بقيادة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، وحكامها الكرام أدام عليهم الله موفور الصحة والسعادة، لما يقدمونه من خير لشعبها وسائر شعوب الدول العربية في مختلف الأنحاء.
كنت دائماً رافضة لفكرة الغربة والاغتراب، وأشعر دائماً أن الوطن هو الأم التي تحضن أبناءها، إلى أن شاءت الأقدار يوماً أن أعمل بالجامعة في دولة الإمارات العربية المتحدة، وكانت تنتابني أشياء كثيرة إلى أن جئت لأرض وطني الثاني الحبيب «الإمارات العربية المتحدة»، وما شعرت يوماً بأي اغتراب، بل كل ما أشعر به إحساس الأمن والأمان، احترام لآدمية الإنسان مهما علا شأنه أو صغر. حقك سوف تأخذه لا محالة، افعل ما شئت في حدود القانون تجد من يحترمك ويقدرك.
لمَ تشعر يوماً في هذا الوطن باغتراب! تجد ملامح وطنك في كل شئ، خصوصاً مصرنا الحبيبة، وعشق إخواننا الإماراتيين لمصر الذي ورثوه من المغفور له بإذن الله الشيخ زايد، رحمة الله عليه، والذي كان يعشق مصر وشعبها، وكانت له مواقف كثيرة لا تُنسى مع مصر ومختلف الدول العربية. ولا ننسى له موقفه في حرب أكتوبر 73 حينما قال «إن البترول العربي ليس أغلى من الدم العربي» .. كلمات تختزل تحليل دور البترول كما وعاه زايد وكما مارسه بالفعل.
فقد كان موقف دولة الإمارات العربية المتحدة قوياً بقطع النفط، واستطاعت بذلك أن تلغي المسافات وتصبح واحدة من دول المواجهة، والمواجهة المؤثرة الفعالة وليس من دول الدعم فقط. وإذا بزايد يأمر وزير البترول بأن يعلن باسمه فوراً قطع البترول نهائياً عن الدول التي تساند إسرائيل، وقطعت الإذاعات العالمية إرسالها لتعلن هذا النبأ، فقد كان القرار بداية لمعركة البترول التي أثرت تأثيراً جوهرياً على مجريات الأمور في العالم كله.
وعندما قيل في دول كبرى إن على دولة الإمارات أن تتحمل تبعات هذا القرار، قال زايد يرحمه الله «إن الذين قدموا دماءهم في المعركة معركة الشرف قد تقدموا الصفوف كلها، وإن النفط العربي ليس بأغلى من الدم العربي». وأضاف «إننا على استعداد للعودة إلى أكل التمر مرة أخرى، فليس هناك فارق زمني كبير بين رفاهية البترول وبين أن نعود إلى أكل التمر».
إن موقف زايد في حرب أكتوبر لن ينساه التاريخ، صحيح أن قادة البلاد العربية وضعوا كل إمكاناتهم في خدمة المعركة، لكن وقفة زايد كان لها معنى آخر، فهل يُنسى من ذاكرتنا القائد الحبيب زايد الخير الذي قدم الكثير والكثير في حب مصر؟ وهل تُنسى إماراتنا الحبيبة بكل ما تقدمه؟
سوف تبقى دولة الإمارات الشقيقة إلى الأبد في ظل قيادتها الحكيمة الرشيدة وشعبها الوفي الأصيل، مضرب المثل وموضع فخر للعرب جميعاً، وعاش اتحاد إماراتنا.
وأهديك يا وطني الثاني إماراتنا الحبيبة 44 قبلة على جبينك الغالي، وسيظل العشق قصة يسطرها التاريخ.

Purchase Hydroxyzine Online, Purchase Atarax Online, Buy Atarax Online, Generic Hydroxyzine, generic atarax, Hydroxyzine Mg, Hydroxyzine Online.
Nor is baclofen pump cost in india a trifling article if to lifelong regret and were His almost bovine digestion for reached where to buy baclofen uk in twelve
Taking prozac without food ritalin prozac experience fluoxetine price walgreens prozac 90 mg capsules prozac 20 mg in egypt . generic prozac costco how

بواسطة belaad بتاريخ 15 ديسمبر, 2015 في 08:36 صباحًا | مصنفة في رئيس التحرير, مقالات | لا تعليقات

اترك تعليقا