غادة عبدالرحيم تكتب : بركان لا يهدأ

غادة عبدالرحيم

الآن بعد سلسلة الثورات التي لم تنته و بعد خلع نظام تلو الآخر بمن استضمنا الآن .. لقد استضمنا بأنفسنا …بسلبياتنا و سلوكنا في جميع المؤسسات .. مصر لم تنجب ملائكه كما يحاول البعض تصوير بعض المؤسسات والقيادات و الأفراد.. و كذلك ما يحدث في حملات التشويه الموجه التي لا تنطلي على عقول الصغار … متى نكون موضوعيين في أحكامنا .. و متى نتعلم أن نجنب مصالحنا الشخصية و استغلال الظروف في سبيل تحقيق أهداف شخصية …لماذا لا نعرف و لا نعي سوى لونين ..أبيض و أسود فقط ..لماذا مازلنا نعيش على الهتاف المقتضب .. عاش الملك .. مات الملك …متى نتعلم من اليابانيين أخلاقهم و احترام الآخر .. و من الفرنسيين اللباقة والأناقة في الحديث …و من البريطانيين احترام القوانين و اللوائح ..و من الصينيين العمل و استغلال الموارد البشرية و من .. سنغافورة رفع الأذى عن الطريق و نظافة شوارعها و من الهند الإصرار على التعلم….الخ متى نتعلم أن نصبح شعب متحضر يحترم بعضنا البعض و لا نستخدم الأساليب الملتوية في النيل من من خالفنا الرأي أو الفكر … متى تتفتح آفاقنا لنقرأ ما بين السطور و أهداف الرسائل الموجهه .. اننا في مرحلة صعبة .. في آخر النفق ان لم نفيق جميعنا شعبا و جيشا و شرطه وما غير ذلك سيستغل عدونا نقاط ضعفنا لدفننا مكاننا .. فلا الوقت و لا الظروف تسمح بتصفية الحسابات الشخصية أو تحفزنا لبعضنا البعض … لا بد أن نفيق حتى نرى النور بأعيننا ..حتى نصبح ما نتمنى لا بد من أن نبدأ بأنفسنا جميعا بلا استثناء .. فجميعنا يعلم سلبياتنا فلا نحتاج أن نصفها .. فدورنا يتلخص في نقطتين .. على القيادة أن تتخلى عن قمع الشعب و على لشعب أن يحترم القانون.

بواسطة belaad بتاريخ 10 سبتمبر, 2013 في 11:24 مساءً | مصنفة في مقالات | لا تعليقات

اترك تعليقا